عرض مشاركة واحدة
قديم 29-07-2021, 06:31 PM   #62
عاشق ريم
الادارة
 
تاريخ التسجيل: Oct 2020
المشاركات: 2,383
افتراضي رد: اغرب حاله مرت علي في حياتي .

السلام عليكم
اعتذر للاطاله ....


المهم قد حان الموعد بعد اسبوعين من اخر جلسه والحمد لله بدا بافضل حال حتى حركاته اصبحت جيده نوعا ما
المهم تكلمنا كثيرا وهنا سالت والده عن زوجة ابنه التي طلقها بسبب امه .
فقال لا اخفيك انني ذهبت لهم ورفضو وقالو البنت ترفض العوده ولا تريد الاستمرار خصوصا بعد وضعه الصحي الان .فشعرت بحزن لهذا الرفض ولكن لا يهم فربما يتغير الوضع
وان الله على كل شي قدير .

قلت له اريد رقم هاتف والد زوجة ابنك لعل الله يجعلني سببا في في عودة زوجة ابنك له ومن ثم علاج المشكله
بكافة جوانبها
فعلا اعطاني رقم جواله وعنوانه لعل وعسى ان اتواصل معه محاولا الاصلاح بينهم ورجوع الزوجه الى هذا الشاب المسكين .

المهم انتهى الموعد فخففت له جرعات العلاج وطلبت منه الإلتزام بكافة التعليمات كون حالته تتحسن ونفسيته بدات
بالصعود الى الافضل ..

انتهى عملي في هذه الليله فذهبت الى البيت وانا مقررا ان
لا تكون هذه الحاله مجرد حاله مرضيه فقط بل اجتماعيه يشكو منها الكثير في مجتمعنا .
وان اتدخل بها انسانيا وطبيا حتى لو اتهمت من قبل بعض الجهات بانني اخرق البروتوكولات السائده في مثل هذه الحالات وما يهمني هو العلاج بكل الطرق والوسائل المتاحه.

وفي ذات ليله قررت ان اتصل بوالد زوجه هذا الشاب لعل وعسى ان يتقبل مني تدخلي رغم ان والد الشاب حذرني بان والد زوجة ابنه لا يعلم بان ابنه يتعالج نفسيا عندي .

وفعلا بعد صلاة العشاء اتصلت بوالد الزوجه وعرفته على نفسي
ورحب بي كثيرا رغم انه لا يعلم سبب اتصالي به
فقلت له اريد مقابلتك الان فهل تستطيع فقال حياك الله
اعطيك الوكيشن وتجي .
فشكرته وكان رجل مهذب واسلوبه في الكلام يدل على وعي وادراك .
غيرت ملابسي وانطلقت الى مكان منزله واخيرا وصلت امام
المنزل واتصلت به واخبرته انني عند الباب
وماهي الا ثواني الا وهو بالباب فادخلني بيته مرحبا سعيدا بقدوني عليه ..

فقلت له ......!!


يتبع .....


توقيع عاشق ريم
عاشق ريم متواجد حالياً   رد مع اقتباس
  #62  
قديم 29-07-2021 , 06:31 PM
عاشق ريم عاشق ريم متواجد حالياً
الادارة
تاريخ التسجيل: Oct 2020
المشاركات: 2,383
افتراضي رد: اغرب حاله مرت علي في حياتي .

السلام عليكم
اعتذر للاطاله ....


المهم قد حان الموعد بعد اسبوعين من اخر جلسه والحمد لله بدا بافضل حال حتى حركاته اصبحت جيده نوعا ما
المهم تكلمنا كثيرا وهنا سالت والده عن زوجة ابنه التي طلقها بسبب امه .
فقال لا اخفيك انني ذهبت لهم ورفضو وقالو البنت ترفض العوده ولا تريد الاستمرار خصوصا بعد وضعه الصحي الان .فشعرت بحزن لهذا الرفض ولكن لا يهم فربما يتغير الوضع
وان الله على كل شي قدير .

قلت له اريد رقم هاتف والد زوجة ابنك لعل الله يجعلني سببا في في عودة زوجة ابنك له ومن ثم علاج المشكله
بكافة جوانبها
فعلا اعطاني رقم جواله وعنوانه لعل وعسى ان اتواصل معه محاولا الاصلاح بينهم ورجوع الزوجه الى هذا الشاب المسكين .

المهم انتهى الموعد فخففت له جرعات العلاج وطلبت منه الإلتزام بكافة التعليمات كون حالته تتحسن ونفسيته بدات
بالصعود الى الافضل ..

انتهى عملي في هذه الليله فذهبت الى البيت وانا مقررا ان
لا تكون هذه الحاله مجرد حاله مرضيه فقط بل اجتماعيه يشكو منها الكثير في مجتمعنا .
وان اتدخل بها انسانيا وطبيا حتى لو اتهمت من قبل بعض الجهات بانني اخرق البروتوكولات السائده في مثل هذه الحالات وما يهمني هو العلاج بكل الطرق والوسائل المتاحه.

وفي ذات ليله قررت ان اتصل بوالد زوجه هذا الشاب لعل وعسى ان يتقبل مني تدخلي رغم ان والد الشاب حذرني بان والد زوجة ابنه لا يعلم بان ابنه يتعالج نفسيا عندي .

وفعلا بعد صلاة العشاء اتصلت بوالد الزوجه وعرفته على نفسي
ورحب بي كثيرا رغم انه لا يعلم سبب اتصالي به
فقلت له اريد مقابلتك الان فهل تستطيع فقال حياك الله
اعطيك الوكيشن وتجي .
فشكرته وكان رجل مهذب واسلوبه في الكلام يدل على وعي وادراك .
غيرت ملابسي وانطلقت الى مكان منزله واخيرا وصلت امام
المنزل واتصلت به واخبرته انني عند الباب
وماهي الا ثواني الا وهو بالباب فادخلني بيته مرحبا سعيدا بقدوني عليه ..

فقلت له ......!!


يتبع .....


توقيع عاشق ريم
رد مع اقتباس