مركز السوق السعودي مركز السوق السعودي

 الرئيسية | سياسة الخصوصية | التسجيل | استعادة الكلمة | لتفعيل الاشتراك | للحفاظ ع العضوية | شروط التوصيات | مركزالتحميل | الاعلان بالموقع | اتصل بنا

العودة   مركز السوق السعودي > الثاني > المنتدى العام

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 08-07-2017, 11:35 PM   #21
ابوبيان
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Sep 2011
المشاركات: 2,610
افتراضي رد: ... رسائل إلي كل عاصي واسرف على نفسه لاتقنط من رحمة ارحم الراحمين ...

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم
" أحبُّ الأعمال إلى الله ثلاثة : إشباع جوعة المسلم، وقضاء دينه، وتنفيس كربته "
ابوبيان غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-07-2017, 11:40 PM   #22
ابوبيان
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Sep 2011
المشاركات: 2,610
افتراضي رد: ... رسائل إلي كل عاصي واسرف على نفسه لاتقنط من رحمة ارحم الراحمين ...

كل يوم هو في شأن

يسأل البعض عن معنى هذه الآية الكريمة في سورة الرحمن، ومما جاء في معناه أن الله تبارك وتعالى يعطي من يشآء ويمنع من يشآء مايشاء فهو يغير في عباده ولايتغير سبحانه وتعالى لأن التغير لايليق بالله تعالى فالتغير علامة الحدوث أي الخلق والحدوث مستحيل على الله تعالى ومن ذلك القول المتداول بين النا س سبحان الذي يغير ولايتغير وهو قول موافق للمعتقد فهو يغير عباده من حال إلى حال ولايتغير سبحانه وتعالى .

الله … كُلَّ يَوْمٍ هُوَ فِى شَأْنٍ [الرحمن:29].

يغفر ذنباً، ويفرج كرباً، ويرفع قوماً، ويضع آخرين، ويحيي ميتاً، ويميت حياً، ويجيب داعياً، ويعز من يشاء، ويذل من يشاء، ويجبر كسيراً، ويغني فقيراً، ويعلم جاهلاً، ويهدي ضالاً، ويرشد حيران، ويغيث لهفان، ويشبع جائعاً، ويكسو عارياً، ويشفي مريضاً، ويعافي مبتلى، ويقبل تائباً، ويجزي محسناً، وينصر مظلوماً، ويقصم جباراً، ويقيل عثرة، ويستر عورة، ويؤمن روعة.

الله …
الواحد الأحد، الفرد الصمد، الذي لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفواً أحد. خلق فسوى، وقدر فهدى، وأخرج المرعى فجعله غثاء أحوى.

السماء بناها، والجبال أرساها، والأرض دحاها.

أخرج منها ماءها ومرعاها. يبسط الرزق ويغدق العطاء ويرسل النعم . الله الغني المستغني عما سواه المفتقر إليه كل ما عداه غني عن الكل والكل محتاج إليه لايحتاج للرسل ولاللملائكة الكرام ولاللسماء ولاللعرش بل السموات والأرض والعرش ومابينهما وما عليهما كل بلطف قدرته سبحانه وتعالى.

الله رب السماوات والأرض، ورب العرش العظيم، فالق الحب والنوى، منزل التوراة والإنجيل والفرقان.

هو الأول فليس قبله شيء، وهو الآخر فليس بعده شيء، وهو الظاهر فليس فوقه شيء، وهو الباطن فليس دونه شيء،ليس كمثله شىء وهو السميع البصبر، ينفس الكرب، ويفرج الهم، ويذهب الغم، ويقضي الدين ويغني من الفقر.

قد يعطى الإنسان أموالاً. وقد يمنح عقاراً، وقد يرزق عيالاً. وقد يوهب جاهاً، وقد ينال منصباً عظيماً أو مركزاً كريماً. قد يحف به الخدم ويحيط به الجند وتحرسه الجيوش وترضخ له الناس. وتذل له الرؤوس ولكنه مع ذلك كله فقير إلى الله، محتاج إلى مولاه يٰأَيُّهَا ٱلنَّاسُ أَنتُمُ ٱلْفُقَرَاء إِلَى ٱللَّهِ وَٱللَّهُ هُوَ ٱلْغَنِىُّ ٱلْحَمِيدُ [فاطر:15].

حقيقة غنى المرء في الحياة أن يعيش فقيراً إلى الله، وهذه هي حقيقة العبودية وعلامة التقوى، فالمرء في صلاته، في ركوعه، في سجوده، في دعائه، في كل عباداته يعلن الخضوع لله والاستسلام له والتذلل إليه والافتقار إليه، إن الفقر أن يكون المرء بأحاسيسه ومشاعره ووجدانه مفتقراً إلى الله تعالى، وأنه لايستغني عن الله طرفة عين، ولا يعني ذلك أن يعيش المرء فقيراً من أمر الدنيا فيترك السعي فيها ويرفض اكتساب الرزق وجمع المال وعمارة الحياة، ويظن أن ذلك هو الافتقار الحقيقي، فقد يكون المرء من أكثر الناس مالاً وأوفرهم عيالاً وأعظمهم ثروة، ومع ذلك هو شديد الافتقار إلى العزيز الجبار. فالفقر الحقيقي هو دوام الافتقار إلى الله في كل شيء.

وأن يشهد الإنسان في كل حال فاقة تامة وفقراً وحاجة إلى الله رب السموات المدبر لكل الكائنات وإلى لطفه وكرمه وعنايته وحفظه وتيسيره وتدبيره، وأن هذا الفقر إلى الله تعالى هو حقيقة الغنى وأصل العزة في الدنيا والآخرة. لا يزداد به المرء إلا رفعة ولا ينال به إلا عزاً ولا يجني منه إلا فضلاً. فهل يكون فقيراً من استغنى بالله جل وعلا ؟ وهل يكون فقيراً من كان الله معه والله ناصره والله معينه والله حافظه.

لقد تجرأ اليهود كعاداتهم في وسوء الأدب وشناعة الأعمال ووقاحة الأقوال، فقالوا: إن الله فقير ونحن أغنياء، قالوها ومضوا لشأنهم غير مبالين بفظاعتها ولا مهتمين لشناعتها ولا مكترثين لهولها ولكنها مرصودة لهم مسجلة عليهم مسطورة في سجل قبائحهم.

لَّقَدْ سَمِعَ ٱللَّهُ قَوْلَ ٱلَّذِينَ قَالُواْ إِنَّ ٱللَّهَ فَقِيرٌ وَنَحْنُ أَغْنِيَاء سَنَكْتُبُ مَا قَالُواْ وَقَتْلَهُمُ ٱلاْنبِيَاء بِغَيْرِ حَقٍ وَنَقُولُ ذُوقُواْ عَذَابَ ٱلْحَرِيقِ [آل عمران:181].

و في ختام الحديث عن ذلك جاءت إشارة عابرة، وآية موجزة فيها الرد على كل الباطل، والجواب أحسن الجواب فقال تعالى:
ٱلَّذِى لَهُ مُلْكُ ٱلسَّمَـٰوٰتِ وَٱلأرْضِ وَٱللَّهُ عَلَى كُلّ شَىْء شَهِيدٌ [البروج:9]. فمن يملك السماوات والأرض وما فيهن ومن فيهن وهو على كل شيء قدير هل يكون فقيراً؟ هل يكون بحاجة إلى ولد أوزوجة أو مكان يستقر فيه أو إلى ملك أومخلوق خلقه؟؟؟ سبحانك هذا بهتان عظيم.
ابوبيان غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-07-2017, 11:41 PM   #23
ابوبيان
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Sep 2011
المشاركات: 2,610
افتراضي رد: ... رسائل إلي كل عاصي واسرف على نفسه لاتقنط من رحمة ارحم الراحمين ...

لو لم تكن الحياة مأساة ...لما ولدنا ونحن نبكي




ياابن آدم
إنك ناظر إلى عملك غدا
يوزن خيره وشره
فلا تحقرن من الخير شيئا و إن صغر
فإنك إذا رأيته سرك مكانه.
ولا تحقرن من الشر شيئا
فإنك إذا رأيته ساءك مكانه.
فإياك و محقرات الذنوب..•..•..•..•.
ابوبيان غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-07-2017, 11:42 PM   #24
ابوبيان
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Sep 2011
المشاركات: 2,610
افتراضي رد: ... رسائل إلي كل عاصي واسرف على نفسه لاتقنط من رحمة ارحم الراحمين ...

يا ابن آدم
بع دنياك بآخرتك ..
تربحهما جميعا
و لا تبيعن آخرتك بدنياك ..
فتخسرهما جميعا..•..•..•..•.





لقد أدركت أقواما ..
ما كانوا يفرحون بشئ من الدنيا أقبل
و لا يتأسفون على شئ منها أدبر
لهي كانت أهون في أعينهم من التراب
فأين نحن منها الآن ؟!.•..•..•..•.
ابوبيان غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-07-2017, 11:43 PM   #25
ابوبيان
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Sep 2011
المشاركات: 2,610
افتراضي رد: ... رسائل إلي كل عاصي واسرف على نفسه لاتقنط من رحمة ارحم الراحمين ...

إن المؤمن لا تراه إلا يلوم نفسه
يقول : ما أردت بكلمتي ؟
يقول : ما أردت بأكلتي ؟
يقول : ما أردت بحديث نفسي ؟
فلا تراه إلا يعاتبها

أما الفاجر :
نعوذ بالله من حال الفاجر.
فإنه يمضي قدما
و لا يعاتب نفسه ..
حتى يقع في حفرته
وعندها يقول :
يا ويلتى
يا ليتني ..
يا ليتني ..
و لات حين مندم !!!.•..•..•..•.
ابوبيان غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-07-2017, 11:43 PM   #26
ابوبيان
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Sep 2011
المشاركات: 2,610
افتراضي رد: ... رسائل إلي كل عاصي واسرف على نفسه لاتقنط من رحمة ارحم الراحمين ...

لقد رأيت أقواما..
كانت الدنيا أهون عليهم من التراب
و رأيت أقواما ..
يمسي أحدهم و ما يجد إلا قوتا
فيقول :
لا أجعل هذا كله في بطني !
لأجعلن بعضه لله عز وجل !
فيتصدق ببعضه
وهو أحوج ممن يتصدق به عليه !.•..•..•..•.




إن المؤمن قوّام على نفسه
يحاسب نفسه لله عزّ و جلّ
و إنما خفّ الحساب يوم الحساب ..
على قوم حاسبوا أنفسهم في الدنيا
و إنما شق الحساب ..
على قوم أخذوها من غير محاسبة ..•..•..•..•.




يا قوم
تصبروا و تشددوا
فإنما هي ليالٍ تعد
و إنما أنتم ركب وقوف
يوشك أن يدعى أحدكم فيجيب
فيذهب به و لا يلتفت
فانقلبوا بصالح الأعمال ..•..•..•..•.
ابوبيان غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-07-2017, 11:44 PM   #27
ابوبيان
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Sep 2011
المشاركات: 2,610
افتراضي رد: ... رسائل إلي كل عاصي واسرف على نفسه لاتقنط من رحمة ارحم الراحمين ...

و يحك يا ابن آدم
هل لك بمحاربة الله طاقة ؟!
إنه من عصى ربه فقد حاربه !
.•..•..•..•.



يا هذا
رطّب لسانك بذكر الله
وندّ جفونك بالدموع ..
من خشية الله
فوالله ما هو إلا حلول القرار :
في الجنة أو النار
ليس هناك منزل ثالث
من أخطأته الرحمة
صار و الله إلى العذاب ..•..•..•..•.




الموت .. الموت
{ كل نفس ذائقة الموت }
يحق لمن يعلم :
أن الموت مورده
و أن الساعة موعده
و القيام بين يدي الله تعالى مشهده
يحق له أن يطول حزنه ..•..•..•..•.




و احذر الدنيا
فإنه قلّ من نجا منها
وليس العجب لمن هلك ..
كيف هلك ؟
و لكن العجب لمن نجا ..
كيف نجا ؟!
فإن تنج منها
تنج من ذي عظيمة
و إلا فإني لا أخالك ناجيا .
ورغم هذا
فالدنيا كلها :
أولها و آخرها
ما هي إلا كرجل نام نومة
فرأى في منامه بعض ما يحب
ثم انتبه !!!

أسأل الله لي ولكم حسن الخاتمة
ابوبيان غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-07-2017, 11:45 PM   #28
ابوبيان
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Sep 2011
المشاركات: 2,610
افتراضي رد: ... رسائل إلي كل عاصي واسرف على نفسه لاتقنط من رحمة ارحم الراحمين ...

فإنه حرى بالمسلم أن يحرص على مواطن نزول الرحمات ومواطن البركات والخيرات من رب البريات سبحانه وقد أوجدها الله سبحانه في مجالس الذكر التي تملأ القلوب خشية للواحد القهار

وهذه بعض من فضائلها :


* أن الله يباهي بأصحاب مجالس الذكر :
وذلك أن النبي صلى الله عليه وسلم خرج في حلقة من أصحابه فقال : «ما أجلسكم ؟» قالوا : جلسنا نذكر الله .. قال : «أما إني لم استحلفكم تهمة لكم ولكنه أتاني جبريل فأخبرني أن الله عز وجل يباهي بكم الملائكة» [ رواه مسلم ]


* أصحاب مجالس الذكر لهم نداء من السماء:
قال النبي صلى الله عليه وسلم : «مامن قوم اجتمعوا يذكرون الله عز وجل لايريدون بذلك إلا وجهه إلا ناداهم مناد من السماء أن قوموا مغفورا لكم قد بدلت سيئاتكم حسنات» [ رواه الإمام أحمد وصححه الألباني]


* ثواب مجالس الذكر الجنة:
قال النبي صلى الله عليه وسلم : « غنيمة مجالس الذكر الجنة» [ رواه الإمام أحمد وحسنه الألباني ]


* مجالس الذكر تبعث النور لاصحابها يوم القيامة :
قال النبي صلى الله عليه وسلم: « ليبعثن الله أقواما يوم القيامة في وجوههم النور على منابر اللؤلؤ يغبطهم الناس ليسوا بأنبياء ولاشهداء»
قال : «هم المتحابون في الله من قبائل شتى وبلاد شتى يجتمعون على ذكر الله يذكرونه» [رواه الطبراني وصححه الألباني]


* مجالس الذكر تغشاها الملائكة :
قال النبي صلى الله عليه وسلم : «لايقعد قوم يذكرون الله إلا حفتهم الملائكة وغشيتهم الرحمة ونزلت عليهم السكينة وذكرهم الله فيمن عنده» [ رواه مسلم ]


* مجالس الذكر روضة من رياض الجنة :
قال النبي صلى الله عليه وسلم : «إذا مررتم برياض الجنة فارتعوا» ( أي : اجلسوا وامكثوا) قالوا: ومارياض الجنة؟ قال : « حِلقُ الذكر» [رواه الترمذي وحسنه الألباني ]

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة




وبعد هذا كله فهل يهون على النفس أن تزهد في مجالس الخير بعد ماعلمت ما فيها من الخير والبركات ونزول الرحمات من رب الأرض والسموات؟؟ أترك الجواب لك


أحوال المجالس التي لايذكر فيها الله سبحانه


* من جلس مجلس لم يذكر الله فيه كان عليه حسرة يوم القيامة:
قال النبي صلى الله عليه وسلم : « ما من قوم يقومون من مجالس لايذكرون الله فيه إلا قاموا عن مثل جيفة حمار وكان عليهم حسرة يوم القيامة» [ رواه أبو داود وصححه الألباني ]
ابوبيان غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-07-2017, 11:46 PM   #29
ابوبيان
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Sep 2011
المشاركات: 2,610
افتراضي رد: ... رسائل إلي كل عاصي واسرف على نفسه لاتقنط من رحمة ارحم الراحمين ...

( في بيوت أذن الله أن ترفع ويذكر فيها اسمه يسبح له فيها بالغدو والآصال * رجال لا تلهيهم تجارة ولا بيع عن ذكر الله و إقام الصلاة وإيتاء الزكاة يخافون يوما تتقلب فيه القلوب و الأبصار ) .

وقد مدح الله تعالى هؤلاء الرجال بأنهم في بيوته التي أذن أن ترفع ويذكر فيها اسمه وهي المساجد .

وهذا فيه إشعار بهممهم السامية و نياتهم وعزائمهم العالية التي صاروا بها عُمَّاراً للمساجد ، يسبحون له في أول النهار و آخره فيها .

ومن أراد أن يسلك طريق أولئك الرجال فعليه بلزوم المساجد والجلوس فيها لذكر الله وقراءة القرآن .

وقد كان رسول الله يجلس في المسجد مع الصحابة ويتذاكر معهم القرآن ، وقد حدثنا جابر بن سمرة رضي الله عنه فقال : (( كان رسول الله إذا صلى الفجر تربع في مجلسه حتى تطلع الشمس حسناً )) .

والرسول رغبنا في لزوم المساجد والجلوس فيها فقال نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة( من صلى الصبح في جماعة ثم قعد يذكر الله حتى تطلع الشمس ثم صلى ركعتين كانت له كأجر حجة وعمرة تامة تامة تامة )) .

والأحاديث فى هذا الأمر كثيرة ,

وكان ابن أبي ليلى إذا صلى الصبح نشر المصحف وقرأ حتى تطلع الشمس .

وقال الوليد بن مسلم رأيت الأوزاعي يثبت في مصلاه يذكر الله حتى تطلع الشمس ويخبرنا عن السلف أن ذلك كان هديهم فإذا طلعت الشمس قام بعضهم إلى بعض فأفضوا في ذكر الله والتفقه في دينه .

وسُئل الإمام مالك عن النوم بعد صلاة الصبح فقال : غيره أحسن وليس بحرام .

قال مالك : كان سعيد بن أبي هند ونافع مولى ابن عمر وموسى بن ميسره يجلسون بعد الصبح حتى ترتفع الشمس ثم يتفرقون ولا يكلم بعضهم بعضاً اشتغالاً بذكر الله .

كما ثبت أيضا أن أغلب دروس الأئمة والعلماء بعد صلاة الفجر.

كما حرص السلف الصالح على الالتزام بهذه السنة فها هو شيخ الإسلام ابن تيمية كما ينقل عنه تلميذه ابن القيم يجلس بعد الصلاة يذكر الله وكان يقول إن في الدنيا جنة من لم يدخلها لم يدخل جنة الآخرة, يعني بذلك ما يحصل للعباد من لذة المناجاة التي لا نسبة بينها وبين لذات الدنيا بأسرها وكان يقول رحمه الله كما ينقل عنه تلميذه ابن القيم, هذه غدوتي ولو لم أتغد الغداء سقطت قوتي .

وختاما لهذه النصيحة أحب أن أورد أهم فوائد الجلوس في المصلى بعد صلاة الصبح والعصر وهي كما يلي :
1- المحافظة على صلاة الفجر جماعة في المسجد .

2- أن الله يبارك لمن جلس في مصلاه في يومه وفي وقته ومصداق ذلك قول النبي نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة( بورك لأمتي في بكورها )) .

3- نيلك أجر حجة وعمره وعتق أربع رقاب في سبيل الله .

4- قراءة أذكار الصباح بحضور قلب وبخشوع وبدون استعجال .

5- المحافظة على بعض الأذكار التي غفل عنها كثير من المسلمين كالتهليل مائة مرة, وقول سبحان الله وبحمده مائة مرة والاستغفار , والصلاة على النبي عشر مرات في الصباح وعشر مرات في المساء لقوله عليه الصلاة والسلام : (( من صلى علي حين يصبح عشرا وحين يمي عشرا أدركته شفاعتي يوم القيامة )) .وغير ذلك مما صح عن النبي .

6- أن الملائكة تصلي على من جلس في مصلاه وتستغفر له وتدعو له بالرحمة كما قال : (( الملائكة تصلي على أحدكم مادام في مصلاه الذي صلى فيه ما لم يحدث تقول اللهم اغفر له اللهم ارحمه )) .

7- المحافظة على صلاة الضحى التي تكفي عن ثلاثمائة وستين صدقة على الإنسان في كل يوم بعدد مفاصله كما في الحديث الذي رواه مسلم .

8- قراءة القرآن وختمه كل أسبوعين أوكل شهر على الأقل مرة , وهذا الوقت فرصة للحفظ وللمراجعة لتقبل النفس لذلك .

9- المحافظة على دروس العلماء .

10- تنظيم الوقت والذهاب إلى العمل باكرا ممتلئا قوة ونشاطا وثقة بالله واعتمادا عليه .

11- أن الجالس في المسجد بعد الصلاة لا يزال في صلاة وفي عبادة لقوله : (( لا يزال أحدكم في صلاة مادامت الصلاة تحبسه )) .
ابوبيان غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-07-2017, 11:46 PM   #30
ابوبيان
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Sep 2011
المشاركات: 2,610
افتراضي رد: ... رسائل إلي كل عاصي واسرف على نفسه لاتقنط من رحمة ارحم الراحمين ...

هل يحتاج الله لعبادتنا؟ لصلاتنا لذكرنا؟؟
من أسماء الله عز وجل ( الغني) فالله غني عن عبادتنا وعن طاعتنا وعن ذكرنا وعن صلاتنا وعن زكاتنا ..فهو المتصف بالكمال ..فالله عز وجل لا تنفعه طاعتنا ولا تضره معصيتنا .
قال الله إِنْ تَكْفُرُوا فَإِنَّ اللَّهَ غَنِيٌّ عَنْكُمْ وَلَا يَرْضَى لِعِبَادِهِ الْكُفْرَ وَإِنْ تَشْكُرُوا يَرْضَهُ لَكُمْ وَلَا تَزِرُ وَازِرَةٌ وِزْرَ أُخْرَى ثُمَّ إِلَى رَبِّكُمْ مَرْجِعُكُمْ فَيُنَبِّئُكُمْ بِمَا كُنْتُمْ تَعْمَلُونَ إِنَّهُ عَلِيمٌ بِذَاتِ الصُّدُورِ (7) الزمر
وعن أبي ذر رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم فيما يروي عن الله تبارك وتعالى أنه قال : " يا عبادي إني حرمت الظلم على نفسي وجعلته بينكم محرما فلا تظالموا يا عبادي كلكم ضال إلا من هديته فاستهدوني أهدكم يا عبادي كلكم جائع إلا من أطعمته فاستطعموني أطعمكم يا عبادي كلكم عار إلا من كسوته فاستكسوني أكسكم يا عبادي إنكم تخطئون بالليل والنهار وأنا أغفر الذنوب جميعا فاستغفروني أغفر لكم يا عبادي إنكم لن تبلغوا ضري فتضروني ولن تبلغوا نفعي فتنفعوني يا عبادي لو أن أولكم وآخركم وإنسكم وجنكم كانوا أتقى قلب رجل واحد منكم ما زاد ذلك في ملكي شيئا يا عبادي لو أن أولكم وآخركم وإنسكم وجنكم كانوا على أفجر قلب واحد منكم ما نقص من ملكي شيئا يا عبادي لو أن أولكم وآخركم وإنسكم وجنكم قاموا في صعيد واحد فسألوني فأعطيت كل إنسان مسألته ما نقص ذلك مما عندي إلا كما ينقص المخيط إذا أدخل البحر يا عبادي إنما هي أعمالكم أحصها عليكم ثم أوفيكم إياها فمن وجد خيرا فليحمد الله ومن وجد غير ذلك فلا يلومن إلا نفسه " . رواه مسلم
الله عنده ملائكة يعبدونه منذ أن خلقهم الله ليوم أن يتوفاهم .
قال الله (إِنَّ الَّذِينَ عِنْدَ رَبِّكَ لَا يَسْتَكْبِرُونَ عَنْ عِبَادَتِهِ وَيُسَبِّحُونَهُ وَلَهُ يَسْجُدُونَ (206) )الأعراف
يقول النبي [ يوضع الميزان يوم القيامة ؛ فلو وزن فيه السموات والأرض لوسعت فتقول الملائكة : يا رب ! لمن يزن هذا ؟ فيقول الله تعالى : لمن شئت من خلقي . فتقول الملائكة : سبحانك ما عبدناك حق عبادتك . ويوضع الصراط مثل حد الموسى فتقول الملائكة : من تجيز على هذا ؟ فيقول : من شئت من خلقي . فيقولون : سبحانك ما عبدناك حق عبادتك ] . ( صحيح )
بعد كل هذه العبادة يقولون سبحانك ما عبدناك حق عبادتك...لماذا لأنهم يعلمون قدر الله عز وجل
الله سبحانه وتعالي يجازيك بالحسنة تفعلها عشرة وبالسيئة سيئة واحدة ولو تبت إليه ورجعت لمحاها عنك ..فهو الغني عنك
فأنت تعبده لا لحاجته لعبادتك ولكن لحاجتك أنت له
قال الله إِنَّا أَنْزَلْنَا عَلَيْكَ الْكِتَابَ لِلنَّاسِ بِالْحَقِّ فَمَنِ اهْتَدَى فَلِنَفْسِهِ وَمَنْ ضَلَّ فَإِنَّمَا يَضِلُّ عَلَيْهَا وَمَا أَنْتَ عَلَيْهِمْ بِوَكِيلٍ (41) الزمر
الله بين لك طريق الصواب وطريق الخطأ واعطاك حرية الاختيار والله لا يرضي لك الكفر
قال الله إِنْ تَكْفُرُوا فَإِنَّ اللَّهَ غَنِيٌّ عَنْكُمْ وَلَا يَرْضَى لِعِبَادِهِ الْكُفْرَ وَإِنْ تَشْكُرُوا يَرْضَهُ لَكُمْ وَلَا تَزِرُ وَازِرَةٌ وِزْرَ أُخْرَى ثُمَّ إِلَى رَبِّكُمْ مَرْجِعُكُمْ فَيُنَبِّئُكُمْ بِمَا كُنْتُمْ تَعْمَلُونَ إِنَّهُ عَلِيمٌ بِذَاتِ الصُّدُورِ (7) الزمر
الله لا يرضي لعباده الكفر فهو خلقهم وانشأهم علي الفطرة السليمة النقية لقول النبي صلي الله عليه وسلم
عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " كل مولود يولد على الفطرة فأبواه يهودانه أو ينصرانه أو يمجسانه "

هل نعلم قدر الله عز وجل
تخيل عظمة الله عز وجل الذي يستوي علي العرش استواء يليق بجلاله – بلا تشبيه ولا تكييف ولا تمثيل فالاستواء معلوم والكيف مجهول –
قال الله إِنَّ رَبَّكُمُ اللَّهُ الَّذِي خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ فِي سِتَّةِ أَيَّامٍ ثُمَّ اسْتَوَى عَلَى الْعَرْشِ يُدَبِّرُ الْأَمْرَ مَا مِنْ شَفِيعٍ إِلَّا مِنْ بَعْدِ إِذْنِهِ ذَلِكُمُ اللَّهُ رَبُّكُمْ فَاعْبُدُوهُ أَفَلَا تَذَكَّرُونَ (3) يونس
وقال الله هُوَ الَّذِي خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ فِي سِتَّةِ أَيَّامٍ ثُمَّ اسْتَوَى عَلَى الْعَرْشِ يَعْلَمُ مَا يَلِجُ فِي الْأَرْضِ وَمَا يَخْرُجُ مِنْهَا وَمَا يَنْزِلُ مِنَ السَّمَاءِ وَمَا يَعْرُجُ فِيهَا وَهُوَ مَعَكُمْ أَيْنَ مَا كُنْتُمْ وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيرٌ (4) لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَإِلَى اللَّهِ تُرْجَعُ الْأُمُورُ (5) الحديد
قال رسول الله صلي الله عليه وسلم :
ما السماوات السبع في الكرسي إلا كحلقة بأرض فلاة وفضل العرش على الكرسي كفضل تلك الفلاة على تلك الحلقة .

أهمية الحفاظ علي الصلاة
يريد الله عز وجل أن تدوم الصلة بينك وبينه ..ليعلمك أنه لا ملجا منه إلا إليه...فانت دوما في صلة معه وأنت في عملك تترك العمل لتذذهب لتصلي فأنت تعلم أن لك رب يحاسبك فلا تغش ولا ترتشي ولا تفعل المحرمات
وعندما تعود من عملك تذهب لصلاة العصر لتعلم أن لك رب يراك ومطلع عليك ويسمع صوتك .. ويعلم ما في سرك فتعامل زوجتك بحب وبما علمك الله وتربي أولادك تربية صحيحة فأنت تعلم أنه ربك وأنه مطلع عليك
ولكن الحياة ملهية ...فتأتي صلاة المغرب والعشاء ليطهروك من ذنوبك وليذكروك بالله عز وجل
وتاتي صلاة الفجر التيت تختبر مدي بك وقربك من الله ..فتترك النوم وتترك الفراش الدافئ وتذهب لتلاقي ربك وتناجيه وتسأله ..فيعطيك فهو الكريم وهو الشكور يجازيك علي كل ذلك
تخيل عند قدومك للمسجد .. كل خطوة ترفعك درجة وتحط عنك خطيئة لقول النبي
وأنت تجلس في المسجد تدعوا لك الملائكة ودعاء الملك مستجاب
وعنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " صلاة الرجل في الجماعة تضعف على صلاته في بيته وفي سوقه خمسا وعشرين ضعفا وذلك أنه إذا توضأ فأحسن الوضوء ثم خرج إلى المسجد لا يخرجه إلا الصلاة لم يخط خطوة إلا رفعت له بها درجة وحط عنه بها خطيئة فإذا صلى لم تزل الملائكة تصلي عليه ما دام في مصلاه اللهم صل عليه الله ارحمه ولا يزال أحدكم في صلاة ما انتظر الصلاة " . وفي رواية : قال : " إذا دخل المسجد كانت الصلاة تحبسه " . وزاد في دعاء الملائكة : " اللهم اغفر له اللهم تب عليه . ما لم يؤذ فيه ما لم يحدث فيه
( متفق عليه )

العمل عبادة
عندما تقول لأحد وهو في عمله اذهب للصلاة يخبرك بقول العمل عبادة..وهذا صحيح لكنه نسي أن الصلاة عبادة وأنها التي تفرق بين المسلم وبين الكافر لقول النبي
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " بين العبد وبين الكفر ترك الصلاة " . رواه مسلم
وأيضا نسي أن الله هو الرزاق وأن الله هو المعين..هو الذي يعينه علي اداء عمله هذا
وهو الذي يرزقه من عمله هذا
وهو الذي أمرك ان تترك عملك وقت الصلاة لتصلي .وهو يتكفل برزقك ويبارك لك في الرزق فلم تضيع الصلاة وقت العمل
استمع لقول الله
يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا نُودِيَ لِلصَّلَاةِ مِنْ يَوْمِ الْجُمُعَةِ فَاسْعَوْا إِلَى ذِكْرِ اللَّهِ وَذَرُوا الْبَيْعَ ذَلِكُمْ خَيْرٌ لَكُمْ إِنْ كُنْتُمْ تَعْلَمُونَ (9) فَإِذَا قُضِيَتِ الصَّلَاةُ فَانْتَشِرُوا فِي الْأَرْضِ وَابْتَغُوا مِنْ فَضْلِ اللَّهِ وَاذْكُرُوا اللَّهَ كَثِيرًا لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ (10) وَإِذَا رَأَوْا تِجَارَةً أَوْ لَهْوًا انْفَضُّوا إِلَيْهَا وَتَرَكُوكَ قَائِمًا قُلْ مَا عِنْدَ اللَّهِ خَيْرٌ مِنَ اللَّهْوِ وَمِنَ التِّجَارَةِ وَاللَّهُ خَيْرُ الرَّازِقِينَ (11)الجمعة
الله يقول لك أن ما عنده خير من اللهو ومن التجارة خير من لعب الكرة ومن لعب البلياردو ومن العمل ومن تضييع الوقت
ويقول لك انه خير الرازقين ..وأن تركك لكل ما يلهيك عن الصلاة وذهابك للصلاة خير لك..وبعد أن تنتهي من الصلاة ..ارجع لعملك وارجع للعبك المباح
فلماذا تبخل علي نفسك بخمس دقائق للصلاة في حين أنك تضيع الساعات أمام المباريات والمسلسلات.
تذكر أن الله غني عن عبادتك وغني عنك
قال الله
إِنْ تَكْفُرُوا فَإِنَّ اللَّهَ غَنِيٌّ عَنْكُمْ وَلَا يَرْضَى لِعِبَادِهِ الْكُفْرَ وَإِنْ تَشْكُرُوا يَرْضَهُ لَكُمْ وَلَا تَزِرُ وَازِرَةٌ وِزْرَ أُخْرَى ثُمَّ إِلَى رَبِّكُمْ مَرْجِعُكُمْ فَيُنَبِّئُكُمْ بِمَا كُنْتُمْ تَعْمَلُونَ إِنَّهُ عَلِيمٌ بِذَاتِ الصُّدُورِ (7) الزمر
ابوبيان غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 08:20 AM

رقم تسجيل الموقع بوزارة الثقافة والإعلام ت إ / 77 / 1433
الآراء التي تطرح في المنتدى تعبر عن رأي صاحبها والمنتدى غير مسؤول عنها وعن اي معاملات مالية في الخاص بين الاعضاء
عزيزي الزائر يمكن االنظر الى ملاحظاتك حول اي موضوع بمراسلة ادارة الموقع
بناء على نظام السوق المالية بالمرسوم الملكي م/30 وتاريخ 2/6/1424هـ ولوائحه التنفيذية الصادرة من مجلس هيئة السوق المالية: تعلن الهيئة للعموم بانه لايجوز جمع الاموال بهدف استثمارها في اي من اعمال الاوراق المالية بما في ذلك ادارة محافظ الاستثمار او الترويج لاوراق مالية كالاسهم او الاستتشارات المالية او اصدار التوصيات المتعلقة بسوق المال أو بالاوراق المالية إلا بعد الحصول على ترخيص من هيئة السوق المالية.